معروفة من قبل الرومان، الأرخبيل أعيد اكتشافه من قبل الملاحين البرتغاليين في 1419، ووصفها بهذا الاسم (بالبرتغالية: madeira ‏) ماديرا/الخشب يرجع إلى وفرة الخشب في الجزر.
استعد المكتشف البرتغالي "جونسالفيز زاركو" ليعرف حجم المحيط الأطلسي الهائل في عام ألف وأربعمائة وثمانية عشر، ولكن بسبب العواصف، انحصر في أرخبيل ودخل جزرًا مجهولة.
بعد سنة، عاد إلى هذا المحيط الخطير، من أجل أن يقطن في أكبر الجزر المكتشفة حديثاً، ويطالب بها للمملكة البرتغالية.

كان بحارو القرن الخامس عشر، في جميع الأحوال، يتعرضون كثيراً للأمطار والعواصف الشديدة، فعندما كانوا يبحرون بعيداً عن الشواطئ، كانت تصبح رحلاتهم في البحار المجهولة تصبح خطرة أكثر فأكثر.


ما فعله في الواقع هو الاكتشاف، الذي لم يكن سوى أمر مثير، حيث كانت هناك جبال وعرة في وسط الأرض، ولكن كانت الجزيرة برمتها قديمة وخالية.

و أحد نجوم كرة القدم "كريستيانو رونالدو" ولد في هذه الجزيرة


السياحه 2013 1211100136568xjZ.jpg

السياحه 2013 121110013656sNE2.gif

السياحه 2013 PIC-389-1352192163.j



السياحه 2013 121110013656sNE2.gif

السياحه 2013 PIC-826-1352192163.j






السياحه 2013 121110013656sNE2.gif

السياحه 2013 121110013656O8pg.jpg


السياحه 2013 121110013656sNE2.gif


السياحه 2013 PIC-299-1352192163.j


السياحه 2013 121110013656sNE2.gif

السياحه 2013 121110013656V8zZ.jpg

السياحه 2013 121110013656sNE2.gif


السياحه 2013 pic.php?u=77luJOg&am


السياحه 2013 121110013656sNE2.gif

hgsdhpi tn [.dvi lh]dvh 2013