الملاحظات
صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1234 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 6 إلى 10 من 24

الموضوع: ثورةٌ تبحثُ عن لونٍ لها !!

  1. #6 رد: ثورةٌ تبحثُ عن لونٍ لها !! 
    لا أخفيكم سرا
    أن بعض الردود تزيدني غيضا
    ولو كان الامر بيدي لحذفت عضوية صاحبها

    \\

    عموما

    استاذتي ريفال
    الشجاعة لا تقتصر على عمر الشمري
    بل قد اكون أكثركم جبنا
    ولكن هي كانت ساعة غضب
    ربما اكون نادما عليها الآن

    ربما نحن يا سيدتي نرضع الجبن يوميا منذ نعومة أظفارنا
    وما عبارة "الحيطان لها اذان" ببعيدة عنّا


    دمتي أستاذتي ولا تحرميننا هذا المرور الرائع

    \\

    عمر الشمري






    رد مع اقتباس  

  2. #7 رد: ثورةٌ تبحثُ عن لونٍ لها !! 
    عبق الزهور

    انا لا أقصد ثورة عدوانيه
    بل أتكلم عن ثورة مسالمه
    كالثورة البرتقالية مثلا

    \\

    دمتي وشكرا على هذا المرور

    \\

    عمر الشمري






    رد مع اقتباس  

  3. #8 رد: ثورةٌ تبحثُ عن لونٍ لها !! 
    بتول

    أقول ليتهم رقدو بس
    وترى فيه قسم خاص للزحك والمزح

    \\

    تحياتي





    رد مع اقتباس  

  4. #9 رد: ثورةٌ تبحثُ عن لونٍ لها !! 
    المشاركات
    613
    يظهر انه حدث سوء فهم منك اخي عمرالشمري
    فأنا ضد اي ثورة عدوانيه وكل مااردته هوان تقوم ثورة ثقافيه مسالمه كما تسميها لاثورة عدوانيه
    تقبلوا مروري





    رد مع اقتباس  

  5. #10 رد: ثورةٌ تبحثُ عن لونٍ لها !! 
    لا أعلم كيف لنا التعبير ونحن أبناء أمة ٌ ولدت في مخاض الرعب
    أمة ٌ تغتال الحريات. فما نحن إلا كائن مهدد
    بأمانه استقراره حياته لمجرد تفكيره للتعبير عن شأنه العربي المهزوز
    أمة ٌ مدربة مجهزة بكامل قواها لقتل الفكرة . اغتيال الحرف
    بتر القلم .
    وسحق المساحة الفاصلة ما بين الألف والباء




    وسنظل كما نحن أمة ٌ تؤثر انتظار النتائج
    دون أن يكون لنا ساعد أو قدم في صناعة الحدث أو القرار
    أمة ٌ تجيد الاستماع بآذان صاغية وتفُر بسرعة البرق من مواجهة المواقف التي تحتاجها
    أمة ٌ يتغني أبطالها بالفضائل والمُثل حتى
    تتشقق حناجرهم يسطرون القيم الأخلاقية بدواويننا
    حتى تتمزق بالأكف جلودهم
    وحين يضرب الفأس بالرأس نراهم خارج نطاق الإنسانية !!




    تنحسر موجة قيمهم وفضائلهم وآخرون ما زالوا تحت ظل شجرة الترقب يغافلون الزمن ليسرقوا منه لحظات فرح ٌ مهددة مرهونة ٌ بالزوال .
    بالانحسار كما هي فضائلهم !!
    فيهدر العمر ويبقى الأمن الحرية ضربا ً من ضروب الخسارة الفادحة .
    أمة ٌ تجاوزت واقعها نست تاريخها ارتعبت
    دفنت رأسها بحضن عدوٌ لها وحين رفعتة وضعتة تحت أبط عدوٌ آخر
    حُقن وريدها بالرعب فأنقلب مصيرها ونامت بجسد ٍ
    متصلب ٍ دون يقظة


    عمر الشمري


    لتظل روح حرفك عظيمة ٌ لا تجسدها سوى محبرتك






    التعديل الأخير تم بواسطة مشاااعر ألم ; 08-May-2008 الساعة 08:41 PM
    رد مع اقتباس  

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 1234 ... الأخيرةالأخيرة
الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

عرض سحابة الكلمة الدلالية

المفضلات
المفضلات
ضوابط المشاركة
  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •